مرض السرطان

"; break; case "728x90": $ad_code = "

مقدمة:

“اليوم رح نحكي عن مرض جدا شائع واكيد سمعتو عنو: السرطان (وليس السلطان)”.

نطلب من الاولاد ان يقولوا  رأيهم أو ماذا يعرفون عن المرض.

نقسم اللوح الى 3 اعمدة: 1) اقوال صحيحة. 2) الخاطئة. 3) الصحيحة جزئيا.

نعلق (بدون تفصيل) على كل قول, ونصحح الاخطاء.

ما هو هذا المرض؟

الخلايا في جسمنا تتجدد, أي تموت ويأتي مكانها خلايا جديدة. مثال الجلد. ممكن ان نرسم على اللوح انقسام كل خلية الى 2.

في الأغلب، يعزى تحول الخلايا السليمة إلى الخلايا سرطانية إلى حدوث تغييرات في المادة الوراثية.

عندما “تنجن” خلية وتبدأ بالانقسام, بدون حاجة  لذلك ودون أن تاخذ بعين الاعتبار االرسائل التي ترسلها الخلايا من حولها, ينتج عن ذلك الورم. أي ان مرض السرطان عبارة عن خلية واحدة مجنونة. في حالات عديدة هذه الخلية تفقد وظيفتها ولا تؤديها. الخلية ممكن ان تكون في أي عضو بالجسم, ولذا هناك اكثر من 300 نوع سرطان.

هناك نوعان من الورم:

  • الحميد: الخلية تنقسم كل الوقت لكنها تحافظ على وظيفتها, وشكلها. الورم يكون كتلة واحدة منفصلة عما حولها, ولذا يمكن ازالته جراحيا. يمكن تطور الورم الحميد إلى سرطان خبيث في بعض الأحيان.
  • الخبيث: الخلايا المنقسمة لا تحافظ على وظيفتها, وتفقد شكلها. الورم غير منفصل ويمكن ان يبعث خلايا سرطانية الى اماكن اخرى في الجسم. هنا لا نكتفي بالجراحة, بل نحتاج الى ادوية واشعة وما الى ذلك من وسائل “قاسية”.

يمكن ان نستعين برسمة بسيطة على اللوح:

  • من المهم ان نشرح ان المرض ليس معدي.
  • اغلب الاطفال تشفى من المرض (اذا عولج بالوقت المناسب), لكن النسبة اقل بالكبار.
  • كلما اكتشفنا المرض ابكر, نسبة الشفاء تكون اعلى .
  • كما يصيب السرطان الإنسان فإن أشكال منه تصيب الحيوان والنبات على حد سواء.

ما هي  الاعراض؟ 

تُقسم الأعراض إلى ثلاثة أقسام:

أعراض بسبب الورم نفسه: تكون كتلة أو ظهور ورم غير طبيعي، نزيف، ألالام و ظهور تقرحات. بعض السرطانات قد تؤدي إلى الصفراء وهي أصفرار العين والجلد.

أعراض بسبب تفشي المرض بالجسم: تضخم الغدد الليمفاوية، ظهور كحة مع دم ، و تضخم في الكبد، وجع في العظام.

أعراض تظهر بجميع الجسد: انخفاض الوزن، فقدان للشهية، تعب وإرهاق، التعرق خصوصا خلال الليل، حدوث فقر دم.

لا يعني وجود عرض -أو مجموعة أعراض من القائمة السابقة- عند شخص أنه مصاب فعلا بالسرطان، قد تكون هناك أسباب أخرى. والأفضل مراجعة الطبيب دائما.

الاورام الاكثر شيوعا لدى الرجال: البروستاتة, الرئة, الأمعاء الغليظة. كذلك عند النساء لكن سرطان الثدي يحل مكان البروستاتة.

اما لدى الاطفال: اللوكيميا (أي سرطان الدم) والليمفوما (أي سرطان الغدد الليمفاوية). وايضا بالدماغ والجهاز العصبي. وهناك اورام نرعها تقريبا فقط لدى الاطفال مثل wilms في الكلى.

العوامل التي قد تساهم بظهور المرض:

  1. الوراثة.
  2. يستطيع السرطان أن يصيب كل البشر حتى الأجنة، ولكنه تزيد مخاطر الإصابة به كلما تقدم الإنسان في العمر
  3. التدخين.
  4. التعرض للشمس.
  5. الكحول.
  6. الغذاء:هناك علاقة بين الدهون المرتوية وسرطان الأمعاء الغليظة. وبين الاملاح والطعام المدخن وسرطان المعدة. من جهة اخرى الفيتامينات والالياف الغذائية تساعد في حماية الجهاز الهضمي من السرطان.
  7. التعرض للاشعة- مثلا نووية.
  8. الاسبست.
  9. فيروسات وامراض معدية مثل- HIV, EBV.

– بعد ان نشرح قليلا عن العوامل المساعدة, نسأل الاولاد ماذا يمكن اذا ان نفعل لنتجنب الاورام؟

العلاج:

اولا نبدأ بالجراحة وازالة الورم قدر الامكان. في بعض الحالات الجراحة قد تكفي.

العلاج بالاشعة: الاشعة تضر بالخلايا وبالتالي تموت. الخلايا التي تنقسم اكثر حساسة اكثر, لكن لا يمكن تفادي الضرر لخلايا سليمة  والتي بدورها تتجدد بسرعة: كالجلد, الشعر(من المهم ان نشرح ان الصلع بسبب العلاج وليس الورم نفسه)  والجهاز الهضمي (وبالتالي التقيؤ والاسهال…).

 

العلاج الكيماوي: ادوية مختلفة تحاول ان تضر ايضا بالخلايا التي تنقسم اكثر او تضر فقط بالخلايا السرطانية. هناك العديد من الادوية التي تعمل بشكل مختلف وبالتالي تساعد في انواع مختلفة من الاورام.

هناك ادوية معينة لانواع معينة من الاورام. قد يوقف نمو بعض السرطانات عن طريق العلاج الهرموني, سرطان كسرطان الثدي والبروستاتا قد تتأثر بهذا النوع من العلاج.

حل الامثل.

التوجه اليوم نحو العلاج الجيني: كل ورم  سببه خلل بجينات معينة, ولذا تصليح هذا الخلل هو الحل الامثل.

تلخيص:

من المهم ان نتذكر ان المرض تسببه خلية واحدة تفقد السيطرة. وأن المرض ليس معدي. وانه قريب مريض لا يعني بالضرورة اننا ايضا سنمرض. وان المرض ليس معناه بالضرورة الموت وتوقف حياة الانسان عن مجراها الطبيعي.

يمكن ان نحضر اسئلة عن الدرس عن طريق لعبة x/o .

او يمكن ان نطلب مرة اخرى من الاولاد ان يكتبوا على ورقة ما رأيهم الان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *